أحزان فرحة yasmin92480 `بقلم

عرض

جارِ التحديث وقعت الأعمال الأصلية yasmin92480

6عشرة ألف كلمة| 1المجموعة الكاملة| 6.528ألف نقرة

المقدمة:
.................

يقولون دائما من يأمن غدر الأيام تكون سقطته الأكثر إيلاما.. و لكنهم لم يذكرون ان الغدر لا يأتي سوى من البشر.. نهوى الرحيل حين تنتهي كل حلول البقاء؛ نحمل على اكتافنا اوجاعاً برأس منخفض وخطوات ثقيلة.. فجراح النفس ليست كجراح الجسد .. ﻻ تلتئم وﻻ تبرأ و لا تنسى .. لنأتي بعد زمن و نطالع أشباها لنا بمرآتنا كانوا نحن بيوم ما كالصبار.. و لربما كان الصبار يوما ما.. ورداً .. تعرض للكثير من القطف والأذية....فقرر ان يحمي نفسه.

حاول القراءة مجانا اضافة إلى رف الكتب اضافة إلى المفضلة